طلائع طوفان الأقصى.. أسباب ومهام جبهة مقاومة جديدة دشنتها حماس في لبنان

Photo of author

By خالد السعدي

وطن- أعلنت حركة حماس في لبنان، تأسيس طلائع طوفان الأقصى، على اسم العملية التي أطلقتها كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري للحركة في السابع من تشرين الأول / أكتوبر الماضي.

ودعت الحركة في بيان، الشباب الفلسطيني للالتحاق بهذه الوحدة، استكمالا لما حققته عملية الطوفان في السابع من أكتوبر الماضي، وتأكيدا على دور الشعب في كل أماكن تواجده بمقاومة الاحتلال.

وقالت الحركة: “يا أبناء شعبنا، أيّها الشباب والرّجال الأبطال، انضمّوا إلى طلائع المقاومين، وشاركوا في صناعة مستقبل شعبكم، وفي تحرير القدس والمسجد الأقصى المبارك”.

الهدف من إنشاء هذه الوحدة

وأوضحت حماس، إنّ هذا المشروع يهدف إلى الاستفادة من قدرات الرجال والشباب العلمية والفنية في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي.

وتنفذ كتائب القسام – لبنان، العديد من العمليات ضد الاحتلال الإسرائيلي منذ السابع من أكتوبر، سواء عبر الاشتباك أو إطلاق الصورايخ انطلاقا من الحدود اللبنانية.

وسبق أن تحدثت تقارير إسرائيلية، عن أن حركة حماس قررت عام 2014 إنشاء وحدة قتالية جديدة في لبنان، لـ”فتح جبهة إضافية ضد إسرائيل في النزاعات المستقبلية”.

ووفق ما ورد في الإعلام العبري آنذاك، فإن أول هجوم من قبل هذه الوحدة على إسرائيل جاء خلال الحرب التي استمرت 11 يوما في مايو 2021، عندما أطلقت أربعة صواريخ على شمال إسرائيل من لبنان.

  • اقرأ أيضا: 
جنديان إسرائيليان يفجران حيا كاملا في غزة انتقاما لصديقهما (شاهد)

أضف تعليق